كلمة معالي وزيرة التجارة والصناعة

إن تنظيم المهرجان الدولي الخامس للتمور المصرية برعاية كريمة من فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي بالقرية الأوليمبية بسيوة بالتعاون مع محافظة مطروح وجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي بدولة الامارات العربية المتحدة امتداداً للنجاحات التي حققتها المهرجانات الأربعة السابقة، والتي أسفرت عن تنفيذ عدد من المشروعات التنموية في أغلب محافظات مصر المنتجة للبلح والتمر.

وفي هذا الإطار تسعى وزارة التجارة والصناعة لتطوير القطاعات الصناعية والتصديرية الواعدة التي تمتلك مصر فيها مزايا تنافسية كبيرة وذلك لتحقيق خطة الوزارة الهادفة إلى زيادة مساهمة القطاع الصناعي في الناتج المحلى الاجمالي، حيث يُعد قطاع التمور أحد القطاعات الواعدة لتحقيق النمو الاقتصادي وزيادة الصادرات وتشغيل الأيدي العاملة خاصة وأن مصر تحتل المرتبة الأولى عالمياً في إنتاج التمور.

ويهدف المهرجان إلى تشجيع قطاعي إنتاج وتصنيع التمور لاستهداف الأسواق التصديرية، والترويج لأهم أصناف التمور المصرية، وتوثيق الروابط وتعزيز التعاون وتبادل الخبرات بين منتجي ومصنعي ومسوقي ومصدري ومستخدمي التمور، وبين العارضين والزائرين من داخل وخارج مصر، وعرض الجديد في مجال زراعة وصناعة وتصدير التمور.

وندعو الله عز وجل أن يحالفنا التوفيق والنجاح في كافة جهودنا الرامية لتحقيق ما نصبو إليه جميعاً وهو انطلاقة كبيرة جديدة للاقتصاد المصري لوضع مصر في مكانها المناسب على خريطة التنافسية العالمية.

نيفين جامع
وزيرة التجارة والصناعة

المنظمون

برعاية

بالتعاون مع

المنظمات الدولية

إدارة وتنفيذ

انضم الى القائمة البريدية للمهرجان